تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
close

من هم الأفراد الذين تبحث عن خدمات لهم؟

Visitor

  • Student Visitor
  • Tourist Visitor
  • Business Owner Visitor

Citizen

  • Parent Citizen
  • Business Owner Citizen
  • Employee Citizen

Resident

  • Parent Resident
  • Employee Resident
الآن استكشف الخدمات بشكل أسرع 10 مرات! هل هذا سهل فهمه؟

هل هذا سهل فهمه؟

الإغلاق

الإنترنت والشبكات اللاسلكية

08 سبتمبر, 2020
الموضوع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات
الجمهور المُستهدَف
زائر:طالب, سائح, صاحب عمل
مواطن:ولي أمر, صاحب عمل, موظف
مقيم:ولي أمر, موظف

الإنترنت والشبكات اللاسلكية

تعد شركة Ooredoo هي الشركة الوحيدة المرخصة لتزويد خدمة الإنترنت في قطر، عبر شبكاتها الممتدة إلى المنازل والمكاتب في جميع أنحاء البلاد. وتشمل خدماتها:

  • خدمات الإنترنت فائق السرعة (البرودباند)
  • خدمات الإنترنت عن طريق الاشتراك الشهري

خدمات الإنترنت البرودباند

تحتوي باقات الإنترنت فائق السرعة (البرودباند) على محول إنترنت لاسلكي "واي فاي" الذي يتيح لجميع أفراد العائلة الدخول إلى الشبكة من دون الحاجة إلى أسلاك، كما يتيح أيضًا الحصول على إرسال للإنترنت على أي جهاز داعم للخدمة مثل الكمبيوتر المحمول او الهاتف الذكي.

كما يمكنك عبر الإنترنت فائق السرعة متابعة برامج التلفزيون من باقات موزاييك+.

النقاط الساخنة - الإنترنت السريع اللاسلكي (واي فاي)

توفر خدمة نقاط الاتصال من الأماكن العامة للمستخدمين إمكانية الدخول إلى الإنترنت لاسلكيًا في أماكن عامة منتشرة في قطر، من بينها:

  • فندق الإنتركونتيننتال
  • حدائق الإنترنت
  • المقاهي
  • النادي الدبلوماسي

صنفت دولة قطر بالمركز الأول عالميًا في سرعة الاتصال بإنترنت الهاتف المحمول بواقع 178.01 ميغابايت في الثانية الواحدة.

وهناك 2.88 مليون شخص يستخدمون الإنترنت في قطر وفقًا لأرقام مسجلة في شهر يناير 2021، وهناك 4.67 ملايين اشتراك في خدمة الهاتف الجوال في دولة قطر، وأن نسبة الاشتراكات في خدمات الهاتف الجوال وصلت إلى  160.6% من عدد سكان البلاد.

ويعكس الترتيب النمو الكبير الذي شهده قطاع الاتصالات في قطر خلال المرحلة الأخيرة، ما جعله يحتل الريادة العالمية، في ظل التركيز الكبير على تطوير قطاع الاتصال والوصول به إلى أبعد نقطة ممكنة، وبالذات الفترة التي تسبق تنظيم قطر لكأس العالم 2022، التي ستشهد حضور ملايين الزائرين إلى الدوحة مما يستدعي تقديم خدمات إنترنت عالية الجودة وفائقة السرعة.

وتمتلك قطر واحدة من أفضل البنى التحتية لتكنولوجيا المعلومات في العالم، ولديها أحدث التقنيات المستخدمة في القطاع على غرار شبكة الجيل الخامس للاتصالات مع نسبة انتشار لشبكة الألياف البصرية تقدر بـ99%، وهو ما جعلها تتصدر التصنيفات العالمية في جودة الحياة الرقمية وسرعة وانتشار الإنترنت بين السكان.

المقالات